من أكون


ليس لدي الكثير لأقوله عن نفسي …. وما سأدونه خلال الزمن في هذه الصفحات سيعبر عني بشكل ٍ كاف ٍ

في سوريا ولدت , عام 1989

عندي شغف كبير بالكتابة حتى وإن كانت لي فقط , فلربما كانت الأوراق هي الوحيدة التي تتحمل أعباء الحياة وهمومها لأثقلها عليها في أي وقت ٍ أريد , ما أكتبه هنا هو جزء من حياتي وتناقضاتها وتناقضات الناس من حولي , فما جاء فرح إلا وامتزج معه حزن بشكل أو بآخر وكذلك هو الحزن يخالط الفرح دوما ً .
اخترت اسم البحر العذب ذلك لأني أحب البحر بكل مافيه
لونه … هيجانه … أعماقه … هدوءه … غضبه …. صدفه الصغير…..كل مافيه
ولأني أحب أن يكون بحري مميزاً أسميته العذب
ما ستقرأونه هنا سيكون دوماً وبأذن الله مما يكتبه قلمي
ما عدا قسم مختارات فهو مخصص لما وجدته قريباً مني واحببته فأحببت أن أنقله لكم .

وأرجو مٍن مَن ينقل شيئاً مما أكتبه أن يذكر المصدر مشكوراً

16-8-2007

ما زلت لا أملك شيء لأقوله عن نفسي وأظن أنكم لاحظتم أن كتابتي تعبر عني .. لكني أحب التجديد وأردت أن أجدد نفسي هنا ..

انسانة جداً … أحب المرح والفرح كما هو اسمي لي فلسفات وخرائط في مخي لا يفهمها إلا قليلون ..

وضعت قدمي في التاسعة عشر .. ولا أعرف إن كنت سأكمل للعشرين .. لا أرجو ذلك بقدر ما أتمنى أن تكون كل دقيقة أقضيها في حياتي مفيدة لديني ومجتمعي ..

ملاحظة: في كل مرّة سأجدد هذه الصفحة سأترك ما كتبته من قبل ..

5-3-2009

وصلت للعشرين بعد عناء فيه من الحلو والمر الكثير، لم أتخلَ عن أملي وتفاؤلي الذي لا أرضى لحياتي ان تستمر بدونه، أصبحت أكثر استيعاباً(انو فتحت عيوني شوي) لما عليه سوريا من وضع سياسي .. اقتصادي..اجتماعي، دورة قيادة السيارة أفادتني كثيراً في هذا .. بدأت بأخذ استراتيجيات جديدة لتنظيم حياتي ووضع جداول وخطط وخرائط ذهنية(شي ممتع).. أتعلم اللغة العبرية وأقوي لغتي العربية ..
هذا ما حملته العشرين إلى اليوم وأظن أنّها ما زالت تحمل الكثير ..

12-5-2010

أحتاج لتحديث أنا وهذه الصفحة

12-1-2013

جاجة سميه :P (بالهاء)

12-6-2013

تستطيع مراسلتي على هذا الايميل :
farah@farahm.net

 

اقرأني أكثر :